الطبعة الأولى
2007
12
الطبعة الثانية
2008
11
الطبعة الثالثة
2009
10
الطبعة الرابعة
2010
9
الطبعة الخامسة
2012
8
الطبعة السادسة
2013
7
الطبعة السابعة
2014
6
الطبعة الثامنة
2015
32
الطبعة التاسعة
2016
110
الطبعة العاشرة
2017
138
الطبعة الحادية عشرة
2018
186
الطبعة الثانية عشرة
2021
208
الطبعة الثالثة عشرة
2022
303
الطبعة الرابعة عشرة
2023
376
عائشة نجار "أنا جدّ ممتنّ، وسعيد لكوني رأيت دليلا بأنّ الجزائر بخير" هذه أولى العبارات التي استهل بها البروفيسور أحمد جبّار كلمته لمؤسسة وسام العالم
مؤسسة وسام العالم الجزائري لأنّ الخيرية رهينةٌ بصفاتِهَا وينبغي لها أن تسُود، وسعياً لإعلاءِ راية العلم وتقدير العلماء حقَّ قدرِهِم، وبغية زرعِ الأمل
على غير العادة، انزاح السّتار قبل الموعد، وأَفْصَحت منصّة التكريم عن الاسم المرتقب، اسم العالِم المكرّم بوسام العالِم الجزائري لهذه السنة، فكان
عائشة نجار في موعد جديد، وفي سنة جديدة، في لقيا أشبه بلقاء الوفاء بالعهد، يتجدّد حب ووفاء في حضرة العلم وفي حضرة العلماء، في ضيافة الطبعة السابعة
فاطمة الزهراء سعيداني في أجواء مهيبة صنعها فتية المدارس الذين أبوا إلا أن يشاركوا عالِمهم الجزائريّ الأصيل البروفيسور "أحمد جبّار" فرحته بتكريمه بوسام
جابر حدبون عشت في وطني الجزائر يوما لا كالأيّام، حينما علت بشائر حفل الوسام في طبعته السابعة، وبدت لنا أنواره تتلألأ علما وحبّا وشوقا، هم أبناء وطن